تفاصيل البيان

02/11/2019

اجتماع لجان قطاع العلوم الأساسية بالمجلس الأعلى للجامعات

ترأس د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ظهر اليوم السبت اجتماع لجان القطاع للعلوم الأساسية بالمجلس الأعلى للجامعات، بحضور د. محمد لطيف أمين المجلس، والسادة رؤساء وأمناء لجان القطاع، وذلك بمقر المجلس الأعلى للجامعات بجامعة القاهرة

فى بداية الاجتماع أكد الوزير على أهمية عقد لقاءات دورية نصف سنوية مع لجان القطاعات بالمجلس الأعلى للجامعات؛ لمتابعة تكليفات وتوجيهات المجلس لتلك اللجان، مؤكدا أهمية الدور الذي تقوم به لجان القطاع باعتبارها الذراع الفني للمجلس الأعلى للجامعات بما تملكه من خبرة في تطوير الجامعات المصرية، مشيدا بتطوير آليات العمل داخل اللجان منذ عقد الاجتماع الأخير للجان القطاع فى أبريل ٢٠١٩، مشددا على أهمية التواصل فيما بينها من جهة وبين المجلس الأعلى للجامعات من جهة أخرى.

وأشار د. عبد الغفار إلى أن الهدف من تلك الاجتماعات وضع معايير واضحة موحدة لإنشاء كليات جديدة، وفقا لاحتياجات الدولة، ومراجعة وتطوير اللوائح، ووضع مواصفات قياسية لمستوى الخريج المصري من حيث الخبرات والمهارات التى يتوجب عليه الحصول عليها لتأهيله للمنافسة فى سوق العمل المحلى والدولي، وتطوير التشريعات والقوانين الحاكمة داخل المؤسسات التعليمية، مع تحقيق التوافق حولها فى المجتمع الأكاديمي، والرد على كافة الاستفسارات بشكل واضح، ووضع آلية بشكل منهجي وإلكتروني والمشاركة والتواصل بين رؤساء وأمناء لجان القطاع؛ لاتخاذ القرار المناسب

وخلال الاجتماع استمع د. خالد عبد الغفار لأهم الأعمال والتطورات التى شهدتها لجان قطاع العلوم الأساسية ومنها: لجنة قطاع (الدراسات الزراعية، الدراسات الطبية، العلوم الأساسية، الدراسات الصيدلية، العلوم الهندسية، طب الأسنان، التمريض، علوم الحاسب والمعلوماتية، الدراسات البيطرية، العلاج الطبيعى، ولجنة القطاع التكنولوجى).

وأشاد الوزير بالأعمال التى تمت بلجان قطاع العلوم الأساسية منها على سبيل المثال لجنة قطاع الدراسات الزراعية، حيث أكد د. عبد الغفار أهمية أن تشهد الفترة القادمة تطبيقا عمليا بشكل مؤسسى لكافة الدراسات والتوصيات التى انتهت إليها اللجنة على كافة الجامعات التى تشتمل على كليات زراعة وكذا المعاهد الزراعية، مضيفا أهمية أن يشهد العام الجامعى القادم تغييرا فعليا فى كافة المناهج الدراسية لكليات الزراعة بالجامعات المصرية

كذلك أشاد الوزير بأعمال لجنة قطاع الدراسات الطبية التى تمت بالقطاع خلال الفترة الماضية فى تطوير التعليم الطبى ومنها تحديث المسار الأكاديمي بعد التخرج من خلال البورد المصرى، مشيرا إلى أن الموافقة على إنشاء البورد الطبى المصرى من أهم الإنجازات التى حققها القطاع وما واكبه من إنشاء المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، لافتا إلى نجاح تجربة الامتحان الموحد.

وفى ختام الاجتماع تم الاتفاق على أن يكون الاجتماع القادم فى أبريل المقبل.