​​

رؤية البحث العلمي 2030

 
 

§ نبذة عن إستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030 والمحور

Ø ترتكز الإستراتيجية على مفهوم التنمية المستدامة بأبعاده الثلاثة الأساسية: البعد الإقتصادى والبعد الإجتماعى والبعد البيئى .

Ø تتضمن الإستراتيجية عشر محاور ، حيث يشتمل:

- البعد الإقتصادى على محاور التنمية الإقتصادية والطاقة والعلوم والتكنولوجيا والإبتكار والشفافية وكفاءة المؤسسات الحكومية .

- ويغطى البعد الإجتماعى محاور العدالة الإجتماعية والتعليم والتدريب والصحة والثقافة .

- ويتضمن البعد البيئى محاور البيئة والتنمية العمرانية .

- ذلك بالإضافة إلى محور السياسة الخارجية والمن القومى ، والسياسة الداخلية الذى يعتبر إطارا جامعا للإستراتيجية ومحددا للمحاور الأخرى .

Ø ويتضمن كل محور من هذه المحاور عناصر البناء الخاصة به ، والتى تتمثل فى الهدف الإستراتيجى وافهداف الفرعية ، ومؤشرات قياس الأداء ، والمستهدفات الكمية المخططة لتحقيق الأهداف ، والتحديات المتوقعة ، والبرامج والمشروعات اللازمة ، وأولوية تنفيذها وتتابعها الزمنى .

Ø يعد محور "العلوم والتكنولوجيا والإبتكار" المحور الثالث فى البعد الإقتصادى من إستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030 .

Ø يرتكز المحور على مسارين رئيسيين (هدفين إستراتيجيين رئيسيين):

الهدف الإستراتيجى

تعريف الهدف (البرامج)

1. تهيئة بيئة محفزة وداعمة للتميز والابتكار في العلوم والتكنولوجيا والإبتكار، بما يؤسس لتنمية مجتمعية شاملة وإنتاج معرفة جديدة تحقق ريادة دولية

1. تحديث منظومة القوانين والتشريعات واللوائح الحاكمة لإدارة​ عملية العلوم والتكنولوجيا والإبتكار وسياساتها، ودعم قضايا الملكية الفكرية والضوابط المهنية .

2. صياغة هيكل تنظيمي فاعل لمنظومة العلوم والتكنولوجيا والإبتكار يحدد المسئوليات والمهام والعلاقات البينية بين جميع الأطراف المعنية بالبحث العلمي.

3. دعم وتنمية الموارد البشرية وتطوير البنية التحتية للإرتقاء بمنظومة العلوم والتكنولوجيا والإبتكار .

4. الارتقاء بجودة البحث العلمي (البحوث الأساسية، والبينية، والمستقبلية، والإجتماعية) لتحقيق مستوي عال من التميز يسهم في تحقيق ريادة إقليمية ودولية.

5. دعم الإستثمار في البحث العلمي وربطه بالصناعة وخطط التنمية وإحتياجات المجتمع، وتعزيز الشراكة مع القطاعات المختلفة.

6. نشر الثقافة العلمية في المجتمع وربط التعليم بالبحث العلمي لتكوين عقلية علمية تدعم التفكير العلمي، وتعزز ثقافة البحث العلمي لدي الطلاب.

7. تنسيق وتطوير التعاون الدولي لخدمة الأهداف الإستراتيجية للدولة.

2. إنتاج المعرفة ونقل وتوطين التكنولوجيا للمساهمة في التنمية الاقتصادية والمجتمعية

1. رفع كفاءة منظومة الطاقة في مصر، والبحث عن مصادر جديدة، وترشيد الاستهلاك.

2. تأمين إستمرار توافر المياه الكافية والإستدامة البيئية لتلبية إحتياجات الحاضر والمستقبل.

3. تطوير المنظومة الصحية للإرتقاء بصحة ورفاهية المواطن، وتبنى إستراتيجية مع وزرات الصحة والبيئة والزراعة للتخلص من مسببات أمراض الحيوان الوافدة والمتوطنة والأمراض الناتجة عن التلوث بحلول 2030

4. معالجة الفجوة الغذائية ومشكلة الأمن الغذائي، ومساعدة وزارة الزراعة في تحقيق إكتفاء ذاتي من الغذاء، وتحسين جودة منتجات الأراضى وعلاج الآفات والإهتمام بالثروة الحيوانية والسيطرة على منافذ البلاد في دخول الحيوانات والأدوية المهربة.

5. حماية البيئة وتنمية الموارد الطبيعية ، ورفع الكفاءة الإنتاجية للمواد الخام والثروة المعدنية، ودعم برامج صون الطبيعة.

6. تمكين التطبيقات التكنولوجية، وتطوير وبناء القدرات في العلوم البينية والمتداخلة والمستقبلية، مثل النانوتكنولوجى والبيوتكنولوجى والمعلوماتية الحيوية.

7. المساهمة في تطوير الصناعة الوطنية وتحسين الربحية من خلال تعميق التصنيع المحلي ومساعدة الصناعة على عبور الفجوة التكنولوجية الحالية.

8. عبور الفجوة الرقمية والمعلوماتية، وتمكين تكنولوجيا المعلومات والإتصال لبناء مجتمع متطور وحديث، ورسم أفقه المستقبلية.

9. دعم منظومة التعليم والتعلم لإنتاج رأس مال بشري قادر علي الإبداع والإبتكار والتميز.

10. توظيف وتعظيم دور المنظومة الإعلامية في تشكيل وضبط القيم الإجتماعية والأخلاقية للمجتمع المصري.

11. تحقيق التنمية المالية والإدارية والمستدامة، بالتركيز علي قضايا الإستثمار والتجارة الإلكترونية، والإقتصاديات والمجتمعات الرقمية.

12. إبتكار وسائل علمية جديدة تضمن تنمية قطاع السياحة للإرتقاء بالمنتج السياحي.

13. دعم بحوث العلوم الإجتماعية والإنسانية والإرتقاء بها للوصول إلى معايير النشر الدولية.

14. دعم بحوث التربية الرياضية التطبيقية للإسهام في الإرتقاء بالأنشطة الرياضية وتحسين صحة المواطنين.

​​​​​​​​